افتتاح اول صالون للأدب السنوي بموريتانيا

جمعة, 03/09/2018 - 13:01

أعلن المركز الثقافي المغربي عن انشاء صالون للأدب النسوي وجاء الإعلان خلال نشاط نظم في المركز الثقافي المغربي بنواكشوط.

مدير المركز الثقافي المغربي بنواكشوط جواد الرحموني أكد أن الصالون الذي افتتح بمناسبة عيد المرأة يهدف لتشجيع الأدب النسائي، وتطوير علاقات الأخوة والصداقة بين موريتانيا والمملكة المغربية.

وأكد الرحموني أن الصالون سيفتح أبوابه أمام كل الأديبات والشاعرات الموريتانيات ويسعى للتعريف بإبداع المرأة الموريتانية، وحسن تعبيرها عن مشاعرها شعرا ونثرا.

وأكد الرحموني أن الصالون يعني بدأ مرحلة جديدة تتحول فيه المرأة من مستهلكة إلى مساهمة في الإنتاج الوطني في شتى مجالاته، وتطمح لبناء موريتانيا إلى جنب الرجل الموريتاني.

وعرفت الجلسة الأولى من الصالون تقديم محاضرة للدكتورة باته بنت البراء تحدثت فيه عن أغراض شعر المرأة الموريتانية بشقيه الفصيح واللهجي والمراحل التي مر بها من عصر الانحطاط إلى مرحلة التطور والحداثة.

كما عرفت الجلسة تقديم نماذج من الأدب النسائي الموريتاني نظما ونثرا، إضافة لما يعرف بـ"التبراع" وهو جنس أدبي خاص بالنساء في موريتانيا.

ويأتي افتتاح هذا الصالون بالتزامن مع العيد الدولي للمرأة الذي يصادف الثامن من مارس

تابعونا على الفيس