عودة قضية الخزينة الجهوية بنواذيب الى الواجهة من جديد

أربعاء, 10/10/2018 - 17:06

اليوم انفو : نظم أهالي السجين الموريتاني البكاي ولد أجيد، اليوم الأربعاء وقفة احتجاجية أمام القصر الرئاسي في نواكشوط، للمطالبة بالإفراج عنه.

وأبدى المشاركون في الوقفة الاحتجاجية رفضهم لاستمرار اعتقال ابنهم دون محاكمة لأكثر من 4 سنوات.

واعتقل ولد أجيد عام 2014، فيما يعرف بملف الخزينة الجهوية بنواذيبو الذي شمل بعض المسؤولين تم الإفراج عن عدد منهم فيما بعد، بحسب أهالي السجين ولد اجيد.

ودعا المشاركون في الوقفة الاحتجاجية الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز للتدخل شخصيا للإفراج عن ابنهم، معتبرين أن استمرار وضع ابنهم في سجن تحكمي كل هذه الفترة دون محاكمة أمر غير مقبول ومناف للقانون.

وقال أهالي السجين ولد أجيد، إن كل السجناء في الملف ذاته أفرج عنهم، فيما تم الإبقاء عليه هو في سجن تحكمي منذ العام 2014 ووصفوا ذلك بالأمر المرفوض.

الاخبار 

 

وشددوا على أن ابنهم لم يكن على علاقة مباشرة بالملف الذي اعتقل على خلفيته، مطالبين الرئيس ولد عبد العزيز، بالتدخل لتخفيف معاناة ذويه والإفراج الفوري عنه.

تابعونا على الفيس