موقع اليوم يجري مقابلة مع رئيس وحدة قاعدية في السبخة

سبت, 02/03/2018 - 18:46

أجرى موقع اليوم إنفو مقابلة حصرية مع الشيخ ولد سيدي رئيس وحدة قاعدية في السبخة تطرقت لمواضيع متعلقة بالسياسة في المقاطعة

 

وهذا نصها

اليوم إنفو السلام عليكم السيد الرئيس كيف تقيمون الساحة السياسية في السبخة ؟

الشيخ: شكرا لليوم إنفو على المقابلة الساحة السياسية اليوم تعتبر متلاشية بالكامل حيث نلاحظ أن بعض السياسيين أقحموا كل شيء في المصالح الشخصية دون مراعاة لشعور المواطنين وبالتالي هي منهكة كما تقدمتم في السؤال

اليوم إنفو: في ظل الحديث عن حل مجلس الشيوخ و تعجيل الانتخابات البلدية  ما هو شعوركم حيال الموضوع؟

الشيخ :نحن شبه مسرورين لأن السبب الرئيسي في عدم فوز مرشحتنا في البلديات الماضية كان حسن نوايانا إذ كانت ثقتنا تامة بالأعضاء الذين كانوا معنا إلا أننا اكتشفنا بعد ذلك أنهم ضدنا وهذا ماجعلنا نعتبر من تلك الدرس إذا نحن مستعدون لخوضها بقوة هذه المرة كما أنني أود أن أؤكد أن المرشح المعارض أي العمدة الحالي كان في صفوف المعارضة وهو ماجعلهم يلتفون من حوله ليقلبوا الطاولة  ولازلنا على ثقة تامة من أن شعبية المرشحة رابي في المقاطعة ساحقة ولا تقدر بشعبيته

اليوم مقاطعا ... كيف ستتعاملون هذه المرة مع أعضاء حزبكم

الشيخ: أنا هنا لا أتحدث باسم الحزب بل أتحدث باسمي الشخصي وباسمي رئيس وحدة قاعدية وأقول إنني في حالة ان رشح شخص أخير غير مرشحتنا المعروفة خاصة إذاكان هذا الشخص لا يسعى إلا لتحقيق مصالح شخصية فإنني لست مستعدا لخوض غمار الانتخابات معه ثم إنني أضيف أن أي مرشح أيا كان لونه وفئته لا يطمح لترسيخ دعائم الوحدة الوطنية والمحافظة عليها فهو لا يستحق مني أي صوت

اليوم إنفو : الشيخ أنت من الداعمين لرابي حيدر كيف ستدعمها هذه المرة في حالتها ترشحت؟

الشيخ:أنا مستعد لدعم رابي ماديا ومعنويا ذلك أني كما يعلم الجميع أقوم بالأعمال الخيرية ورابي كانت دائما تدعمني آنئذ

 كنا كلما تعرضت أسرة فقيرة لحريق أو نكبة نستدعيها ولا تتأخر في اجابة الدعوة وتساعدنا ماديا ومعنويا أيضا إذن فرد الجميل واجب علينا وأقول إن ساكنة السبخة عن بكرة أبيها تشهد لي بصحة ما أقول ويمكنني أن أطلعك على ما شيدته رابي للمحرومين من مساكن هنا في السبخة

اليوم إنفو:لو افترضنا أن الحزب لم يرشح رابي ماذا أنتم فاعلون؟

الشيخ:في حالة أن تم إقصاء رابي سنحتفظ بأصواتنا ولن نصوت لأحد ذلك أننا لا نعرف من المسؤولين من هو مستعد لخدمة المقاطعة إلا رابي رغم أننا ندعم سياسة رئيس الجمهورية بشدة إلا أننا  نعلن ولاءنا لرابي التي أولتنا اهتماما وسعت للنهوض بالمقاطعة

اليوم: أخيرا كيف تقيمون أطر المقاطعة؟

الشيخ: فيما يتعلق بالأطر فإن الكثير منهم تنكر للذين سعوا في وصوله الى مكانه بل وجزأ الأفراد بمعنى أنه قرب البعض وأبعد البعض الآخر ظنا منه انذلك سيؤثر في تماسك المقاطعة

باختصار لست مطمئنا إلا للسيدة رابي التي وحدت بين الجميع دون أن تفرق بين البياض والسواد

 ختاما أود أن أوصل رسالة عبر  منبركم المحترم للرئيس سدي محمد ولد محم مفادها أننا لا زلنا داعمين لسياسات الرئيس ولد عبد العزيز وعليه فإننا نرجوا من الحزب أن يحترم مشاعرنا فنحن لا نريد إلا الرئيسة رابي ومتأكدون أن الأفراد سيعلنون انسحابهم في حالة عدم ترشحها إذن يجب على من يسعى لبقاء الحزب كما هو احترام مانريد والسلام عليكم

اليوم:شكرا الشيخ على قبول الدعوة  

تابعونا على الفيس